سخروا منه منذ ولادته بسبب قرنين فى راسه لن تتخيل كيف اصبح شكله الان

تحدث بعض من الحالات النادرة التي تجعلنا نشعر بالغرابة من حدوثها، وخاصة وإن كانت تتعلق بمرض يصيب الأطفال، وكانت حالة الطفل البريطاني والذي يدعي جورج أشمان، والذي ولد بوحمة مثل البقعة الكبيرة ذات لون أحمر على الجبين، جعلت والداها يصران على القيان بعملية جراحية لإزالة تلك الوحمة، لأنها كانت تجعل منظره قبيحا. وبالفعل بدأ والداه يبحثان عن طبيب لإجراء تلك الجراحة وبالفعل وجدوا مجموعة من الأطباء سيتبنون تلك الجراحة، ومن أجل ذلك أرادوا في البداية أن يقوموا بعملية زرع على جانبي رأسه، والهدف منه هي القيام بشد جبهة الطفل إلي أكبر حد، حتى يتمدد الجلد ،و تختفي علامة تلك الوحمة، ويستطيعون الأطباء أخفاء أي بقع أخري ظاهرة على جبين الطفل.ولكن عاني هذا الطفل البريطاني من الكثير، لأن منظره كان قبيحا، لأن الشكل الذي ظهر به الطفل كان مخيفا نوعا ما، وكان يشبه هذا الجلد الإضافي مثل القرنين على جانبي رأسه، وفي الوسط بقعة حمراء، وسخر منه أصدقاءه وجميع من يروه بهذا الشكل، ولكن كانت تعليمات الأطباء أن تلك الفترة ما هي إلا فترة مؤقتة عابرة في حياة ذلك الطفل، وأنه سينعم بوجه صافي خالي من البقع، وبالفعل تم إجراء له عملية جراحية كانت النهاية،واستطاعوا بفضل تلك التقنية من إزالة الوحمة ورجوع الطفل لشكله الطبيعي، وأصبح طفل في غاية الجمال .

شاهد أيضاً

الدرس : وداعا لشحن رصيد أنترنت هاتفك كثيرا مع هذا التطبيق الجديد من غوغل واحصل على باسووردات شبكات الويفي ! شكرا غوغل

يبحث العديد من المستخدمين عن تطبيقات إحترافية لتقليل من إستهلاك بيانات الأنترنت نظرا لتوفير شركات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *