تذبح صديقتها الحامل وتفتح بطنها للإستيلاء على طفلها

قضت محكمة في أمريكا على سيدة بـ 40 سنة سجنا بعد ادانتها بإرتكاب جريمة مروّعة بحق صديقتها، اذ عمدت إلى قتل صديقتها وفتح بطنها والإستيلاء على الطفلة التي كانت داخل أحشائها.  وتعود وقائع الجريمة إلى 2015 حين عمدت ما بات يطلق عليه ”سارقة الرحم” (womb raider) إلى ذبح صديقة الطفولة قبل أن تفتح بطنها وتستولى على الطفلة التي كانت داخل أحشائها. وكانت الجانية قد أوهمت المقربين منها بأنّه حامل وتنتظر مولودا. تمّ انقاذ حياة الطفلة في ما يشبه المعجزة بالنظر إلى ملابسات وظروف الجريمة، وفق ما أكّدته الشرطة. وفي اعترافاتها قالت الجانية: أريد فقط أن أقول أني آسفة”، مضيفة أنّها لم تفهم إلى حدّ الآن كيف قامت بذلك.وقد نالت 40 سنة سجنا منها 25 سنة من أجل القتل و15 سنة أخرى من أجل جريمة الإختطاف. وتبلغ الطفلة من العمر حاليا سنتين ونصف وتدعى جيناسيس.

شاهد أيضاً

الدرس : وداعا لشحن رصيد أنترنت هاتفك كثيرا مع هذا التطبيق الجديد من غوغل واحصل على باسووردات شبكات الويفي ! شكرا غوغل

يبحث العديد من المستخدمين عن تطبيقات إحترافية لتقليل من إستهلاك بيانات الأنترنت نظرا لتوفير شركات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *